مقدمة اذاعة

مقدمة اذاعة
مقدمة اذاعةمقدمة اذاعة، عند إعداد المقدمة الإذاعية المدرسية فإن أكثر ما يذهل الطلاب هو إعداد مقدمة فريدة ومنظمة، والتي تقدم الموضوع الرئيسي الذي تم اختياره ليكون محور المقدمة بطريقة ممتعة، مما يجعل الطلاب والمعلمين حريصين على الاستماع إليه، لإعداد مقدمة ممتازة بالإضافة إلى قراءة المعرفة حول موضوع المقدمة، تحتاج أيضاً إلى مساعدة المعلم واختيار أفضل الطلاب ذوي مهارات الكتابة، سوف نقدم لك بعض الأمثلة فيما يلي.

مقدمة اذاعة

تشرق شمس الصباح معلنة بداية يوم جديد مليء بالسعادة والتفاؤل، والنور الذهبي اللامع يجعلنا نشعر بالتفاؤل بشأن الغد القادم، والدفء الناتج يملأ قلوبنا بالأمل، آمل أن يحظى الزملاء والأساتذة بيوم مليء بالنشاط والحيوية والأمل.

طلاب فصل/.................مسرورين بتقديم الإذاعة المدرسية، أتمنى أن تفتحوا قلوبكم لنا وتستمعوا إلى ما سنقدمه لكم.

مقدمة اذاعة مدرسية مكتوبة

بسم الله الرحمن الرحيم، الصلاة والسلام على أشرف المرسلين، يقدم طلاب فصل/................الإذاعة اليوم، واخترنا أن يكون موضوع الإذاعة عن الصلاة.

الصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة، وإتمامها واجب على كل مسلم بالغ عاقل، وعند أداء الصلاة يجد المسلمون السلام في قلوبهم وعقولهم، لذلك رسول الله قال عنها :- "أَرِحْنَا بِهَا يَا بِلَالُ"، فإذا صلحت فإن أمور حياة الشخص صلحت أما إذا فسدت فساء مصيره، حيث إنها أول شيء سوف يحاسب عليه الإنسان،  فقال رسول الله :- "أَوَّلُ مَا يُحَاسَبُ عَلَيْهِ الْعَبْدُ مِنْ عَمَلِهِ صَلَاتُهُ، فَإِنْ صَلَحَتْ فَقَدْ أَفْلَحَ وَأَنْجَحَ، وَإِنْ فَسَدَتْ فَقَدْ خَابَ وَخَسِرَ".

الآن دعنا ننتقل إلى الفقرة الأولى من الإذاعة.

مقدمة اذاعة مدرسية

السلام الله عليكم ورحمة الله وبركاته، ويسعد الطلاب في الفصل/................ أن يقدموا إليكم الإذاعة اليوم والموافق.../..../.......، الرجاء من الله أن يساعدنا في تقديم محتوى مفيد لك.

بعد مناقشة الكثير مع الزملاء، قررنا مناقشة أهمية التعاون من خلال فقرات الإذاعة، لأننا نعيش في مجتمع كلنا بحاجة إلى بعضنا، وهو شيء فطري، لذلك نحن لسنا وحدنا ولا نستطيع البقاء بدون الآخرين، لذلك التعاون هو إحدى القيم الأخلاقية والإنسانية المهمة التي يجب أن نمتلكها جميعاً.

التعاون مفيد لنا أو لغيرنا، لذلك لا نتعاون وفق الشعار العظيم إيذاء الآخرين أو نشر السلوك غير الأخلاقي، فنفعل كما أمرنا الله تعالى، فقال تعالى :- "وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَىٰ ۖ وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ"، فيجب أن نبادر بتقديم المساعدة لمن يحتاج دون أن يطلبها، ومن يريد أن يساعده الأخرين فيجب هو أن يساعدهم أيضاً، والأن فلنبدأ أول فقراتنا الإذاعية.

مقدمة اذاعة عن بر الوالدين

بسم الله نبدأ اليوم آملين من الله عز وجل أن يوفقنا جميعاً أنا وطلاب فصل/...............بتقديم الإذاعة المدرسية اليوم والموافق........، ونسأل الله أن يجعله ذو فائده لكم.

الزملاء والأساتذة الأعزاء نحن اليوم نناقش موضوعاً مهماً من خلال الفقرات الإذاعية والتي تكون عن/................، حيث يوجد العديد من الأبناء الذين لا يعلمون قيمة أوليائهم ولا يتعاملون معهم كما أمرنا الله في كتابه العزيز، فقال الله تعالى :- "وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً"، فقرن الله مابين الإحسان للوالدين وعبادته، وهذا يدل على المكانة السامية التي يتمتعان بها، يجب القيام بإرضائهم وطاعتهم ومعاملتهم خير معاملة وإتقاء الله فيهما، والأن دعونا نقدم لكم أول فقراتنا الإذاعية.

مقدمة اذاعة عن الصداقة

نبدأ يوماً جديداً بسم الله، وعلى هذا الأساس نتعامل مع جميع الأمور ونستخدمها لتلبية احتياجاتنا، ويسعد الطلاب في صفنا بتخصيص الإذاعة المدرسية لهذا اليوم الموافق/...................نتمنى أن نقدم لك ما قد تستفيد به خلال فقراتها، واليوم نتحدث معك عن الصداقة.

الصديق الحقيقي هو الشريك الذي ينسجم معك، وكأن العيش في نهاية الظلام ينيرك وينير حياتك، الصديق الحقيقي هو الشخص الذي يساعدك في التغلب على صعوبات الحياة ويبذل قصارى جهده، هو الذي يشجعك ويدفعك لتحقيق أحلامك، ويمدك بما تحتاجه من الأمل والطاقة، هو الذي ينصحك عندما ترتكب خطأ ويرشدك لتحقيق أهدافك.

لذلك من غير العدل منح هذا اللقب الثمين لكل من هو معنا في الحياة، حتى لا نكون منصفين مع الصداقات والأصدقاء الحقيقيين بين الأشخاص الذين لم يفعلوا شيئاً للصداقة سوى اقيام بالإساءة لها، فلننتقل الآن إلى الفقرة الأولى.

مقدمة اذاعة عن النجاح

مع تحيات الإسلام العطرة نحييكم، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد ذلك يسعدنا أن نقدم لكم فقرات الإذاعة المدرسية التي تتوافق مع اليوم/...............نختار الحديث عن النجاح من خلال فقرات ونسأل الله أن يوفقنا ويجعل اليوم يوماً سعيداً للجميع.

كل منا حريص على تحقيق نجاحه من خلال متابعة أهدافنا الخاصة والعمل الجاد لتحقيق حياتنا الخاصة، ولكن يجب علينا جميعاً أن ندرك أن النجاح ليس من السهل تحقيقه، وأن الحياة لا تتطلب منك السعي وراء هدف كبير معترف به، يمكن للجميع أن ينجح في معظم الأشياء التي لا يستطيع الآخرون رؤيتها، وعلى الرغم من ذلك فإنها ستظل ناجحة، لذا تجاهل ما يقوله الآخرون وسوف يهنئك الجميع عند وصولك، ولن تتعب من العديد من التحديات في الحياة، لأن الحياة لا تقوم بإعطاء شيء لأولئك الذين لا يستحقون ذلك، والأن لنبدأ بتقديم أول فقراتنا الإذاعية.

مقدمة اذاعة عن التنمر

بإسمك الله نبدأ هذا اليوم ونتمنى رحمتك وبركاتك، يسعد طلاب الفصل/...............بتقديم الإذاعة المدرسية لكم اليوم والموافق/............... سنتحدث عن اهم الاحداث من خلال الإذاعة، وهي ظاهرة الكراهية شائعة جداً في الآونة الأخيرة كونك تتعرض للتنمر، نأمل أن تكون إذاعتنا هي السبب في تغيير سلوك شخص واحد على الأقل.

الله سبحانه وتعالى يجعلنا مختلفين في الشكل واللون والصوت، ولكن هذا لا يفيد أحداً منا، لأن البيض ليسوا أفضل من غيرهم، تماماً كما خلقنا وجعل كل واحد منا في مكان، إذا كنا جميعاً أطباء فمن سيتولون الشؤون الزراعية ومسؤولين عن التجارة والعديد من الشؤون الأخرى، فلن يكون أي شخص كاملاً، ويجب ألا يقلل أي أحد من مكانة أي شخص وقيمته بأي شكل من الأشكال، ينبغي ألا نسخر من غيرننا بسبب شكل جسمه أو عمله أو أي شيء أخر ولو لمجرد اختلافه عنه، فالرسول ﷺ يقول :- "يا أيُّها الناسُ إنَّ ربَّكمْ واحِدٌ ألا لا فضلَ لِعربِيٍّ على عجَمِيٍّ ولا لِعجَمِيٍّ على عربيٍّ ولا لأحمرَ على أسْودَ ولا لأسودَ على أحمرَ إلَّا بالتَّقوَى إنَّ أكرَمكمْ عند اللهِ أتْقاكُمْ"، لذلك الناس متساوون ولا يميزهم الله عن بعضهم إلا بالتقوى.

آخر المشاركات

إرسال تعليق

اعلان
اعلان