الرئيسية » إذاعة مدرسية | تعليم » اذاعة عن يوم المعلم

اذاعة عن يوم المعلم

اذاعة عن يوم المعلم
اذاعة عن يوم المعلمنقدم لكم اذاعة عن يوم المعلم، ويحتفل العالم كله كل يوم في الخامس من أكتوبر لشكر واحترام المعلم وتقدير دوره الكبير في التنمية الاجتماعية والترويج، إن المعلم مسئول عن تقدم المجتمع وبنائه، فإذا ضلل المجتمع وقاده فسيفشل المجتمع، لذلك يجب على كل معلم أن يتحمل مسؤولياته ويؤدي مسؤولياته، ومستقبل العالم كله يعتمد على أدائه الصحيح لمصالحه حتى أفضل مما ينبغي.

اذاعة عن يوم المعلم

اليوم العالم كله يثني على المعلمين ويشكرهم على جهودهم التي لا تنتهي، وهذه هي الأولوية القصوى على خطى كل المجتمعات اليوم، ويجب على المعلمين تربية جيل ليس فقط على المستوى العلمي، ولكن أيضاً على المستوى الأخلاقي، إنه نموذج يحتذى به للطلاب، باستثناء موضوع محادثة اليوم مع المعلم كموضوع في إذاعة مدرستنا، بكل الحب والتقدير، فإن طلاب/...................سعداء للغاية لتقديم الإذاعة المدرسية اليوم/.....................آمل أن يظهر لك شيئًا مفيدًا.

مقدمة اذاعة مدرسية عن المعلم

صباح الخير لمن يستخدم كلماته ليضيء طريق الجهل والظلام، صباح الخير لمن يقول علانية أن لا خيربعمل ليس في صالح المالك والمجتمع، هذا الصباح زملائي سنحتفل بما يقوموا به مدرسونا ويبذلونه من الطاقة والوقت لتعليمنا ما تعلمناه، سواء في الكتب أو في الحياة، وسوف نتعلم أشياء جديدة من معلمينا، لأننا في هذا العالم والعالم المستقبلي استفدنا كثيراً منه، نحن مقتنعون بذلك ولا يمكننا إنكاره، وفي الفقرات التالية سنعرض عليكم المزيد من النقاش حول أهمية المعلمين وأدوارهم، فلننتقل إلى أول هذه الفقرات.

اذاعة عن يوم المعلم القرآن الكريم

خير ما سمعناه في هذه الساحة المباركة هو "القرآن" واليوم يقرأه الطلاب علينا/................................
يقوم الله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم :- "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قِيلَ لَكُمْ تَفَسَّحُوا فِي الْمَجَالِسِ فَافْسَحُوا يَفْسَحِ اللَّهُ لَكُمْ ۖ وَإِذَا قِيلَ انشُزُوا فَانشُزُوا يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ ۚ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ ۞ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَاجَيْتُمُ الرَّسُولَ فَقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْوَاكُمْ صَدَقَةً ۚ ذَٰلِكَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَأَطْهَرُ ۚ فَإِن لَّمْ تَجِدُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ۞ أَأَشْفَقْتُمْ أَن تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْوَاكُمْ صَدَقَاتٍ ۚ فَإِذْ لَمْ تَفْعَلُوا وَتَابَ اللَّهُ عَلَيْكُمْ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ ۚ وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ ۞ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ تَوَلَّوْا قَوْمًا غَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِم مَّا هُم مِّنكُمْ وَلَا مِنْهُمْ وَيَحْلِفُونَ عَلَى الْكَذِبِ وَهُمْ يَعْلَمُونَ ۞ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ عَذَابًا شَدِيدًا ۖ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ".

اذاعة عن يوم المعلم الحديث الشريف

فلنستمع الآن إلى كلام المصطفى والحديث النبوي الشريف الذي يقدمه الطالبة/...............................
قال رسول الله ﷺ :- "مَن نَفَّسَ عن مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِن كُرَبِ الدُّنْيَا، نَفَّسَ اللَّهُ عنْه كُرْبَةً مِن كُرَبِ يَومِ القِيَامَةِ، وَمَن يَسَّرَ علَى مُعْسِرٍ، يَسَّرَ اللَّهُ عليه في الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، وَمَن سَتَرَ مُسْلِمًا، سَتَرَهُ اللَّهُ في الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، وَاللَّهُ في عَوْنِ العَبْدِ ما كانَ العَبْدُ في عَوْنِ أَخِيهِ، وَمَن سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فيه عِلْمًا، سَهَّلَ اللَّهُ له به طَرِيقًا إلى الجَنَّةِ، وَما اجْتَمع قَوْمٌ في بَيْتٍ مِن بُيُوتِ اللهِ، يَتْلُونَ كِتَابَ اللهِ، وَيَتَدَارَسُونَهُ بيْنَهُمْ، إِلَّا نَزَلَتْ عليهمِ السَّكِينَةُ، وَغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وَحَفَّتْهُمُ المَلَائِكَةُ، وَذَكَرَهُمُ اللَّهُ فِيمَن عِنْدَهُ، وَمَن بَطَّأَ به عَمَلُهُ، لَمْ يُسْرِعْ به نَسَبُهُ".

اذاعة عن المعلم حكمة اليوم

يا رسول الله، أنت على حق، رأينا أنه أظهر لنا المعرفة وتعلمه له مكانه كبيرة لدى الله، فأماكن العلم يملؤها الراحة والإطمئنان وتحفها الملائكة، وذلك دليل على منزلة العلم ومن يقوم بتعلمه وتعليمه، والأن لنستمع لفقرة الحكمة والتي تقدمها لنا الطالبة/......................

بيل جيتس يتحدث عن أهمية العلم ودوره، فيقول "التكنولوجيا هي مجرد أداة، من حيث تحفيز الأطفال وحملهم على العمل معاً، المعلمون هم الأهم ".

ومع المكانة العظيمة لهذا المعلم فالملك فيصل بن عبد العزيز يقول :- "لو لم أكن ملكاً، لكنت مدرساً".

اذاعة عن المعلم فقرة الشعر

طبعاً مكانة المعلم مهمة جداً وهذا ما يؤكده الجميع في أزمنة مختلفة، طبعاً بما فيهم الشعراء فلنستمع الى الطلاب التاليين يرددون لنا قصائد عن المعلم/....................................

قُـم لِـلـمُـعَـلِّمِ وَفِّه التَبجيلا             كـادَ الـمُـعَـلِّمُ أَن يَكونَ رَسولا
أَعَـلِـمتَ أَشرَفَ أَو أَجَلَّ مِنَ الَّذي    يَـبـنـي وَيُـنشِئُ أَنفُساً وَعُقولا
سُـبـحـانَـكَ الـلَهُمَّ خَيرمُعَلِّمٍ           عَـلَّـمـتَ بِـالقَلَمِ القُرونَ الأولى
أَخـرَجـتَ هَذا العَقلَ مِن ظُلُماتِه          وَهَـدَيـتَـهُ الـنـورَ المُبينَ سَبيلا
وَطَـبَـعـتَـهُ بِـيَـدِ المُعَلِّمِ تارَةً          صَـدِئَ الـحَـديدُ وَتارَةً مَصقولا
أَرسَـلـتَ بِالتَوراةِ موسى مُرشِداً          وَاِبـنَ الـبَـتـولِ فَـعَلَّمَ الإِنجيلا
وَفَـجَـرتَ يَـنبوعَ البَيانِ مُحَمَّداً       فَـسَـقـى الحَديثَ وَناوَلَ التَنزيلا
عَـلَّـمـتَ يـونـاناً وَمِصرَ فَزالَتا      عَـن كُـلِّ شَـمسٍ ما تُريدُ أُفولا
وَالـيَـومَ أَصـبَـحَتا بِحالِ طُفولَة          فـي الـعِـلـمِ تَـلتَمِسانِهِ تَطفيلا
مِن مَشرِقِ الأَرضِ الشَموسُ تَظاهَرَت مـا بـالُ مَـغـرِبِـها عَلَيهِ أُديلا

فقرة هل تعلم عن المعلم

في الوقت الحالي وصلنا إلى واحدة من أكثر المقاطع إثارة للاهتمام، وهي قسم "هل تعلم" الذي يعرضه لنا الطلاب/.........................

هل تعلم أن الدولة تتأسس بسواعد المعلمين؟

هل تعلم أن المعلم هو قدوة في جميع أنواع أقواله وأفعاله للطلاب؟

هل تعلم أنه بدون المعلمين، لن يكون هناك أطباء أو علماء أو أي شخص آخر؟

هل تعلم أن العلماء هم ورثة الأنبياء العلميين؟

هل تعلم أن احترام المعلمين وإعجابهم مسؤولية كل طالب وطالبة؟

هل تعلم أن ما يجعل المعلم أسعد هو نجاح طلابه وتفوقهم، فهم نتائج عمله الشاق؟

هل تعلم أن مهنة التدريس هي أشرف وأصعب مهنة؟

كلمة عن يوم المعلم للاذاعة المدرسية

زملائي وأساتذتي الأعزاء دعونا نستمع إلى الكلمات التي أعدها الطلاب/..........................في يوم المعلم.
في المثل الشعبي القديم، قال أحدهم :- "من علمني حرفًا، سأصبح عبدًا له"، مما يدل على مكانة المعلم، في الواقع هذه كلمة صحيحة تماماً، ونحن جميعاً على دراية بها وأنا متأكد من صحتها، لذلك يتحمل العالم كله مسؤولية الاعتراف بامتنان المعلم والإشادة بما قدمه للعالم، وقضاء يوم واحد على الأقل في الاحتفال بهذا اليوم، وهذه مسؤولية العالم وأقل ما يمكن للعالم أن يقدمه، لذا أشكر جميع المعلمين والمعلمات الذين أمضوا دقيقة واحدة في خدمة الطلاب.

خاتمة إذاعة عن يوم المعلم

وبهذه الطريقة توصلنا إلى ختام الإذاعة المدرسية، أنه على الرغم من أن كلماتنا لا حول لها ولا قوة مقابل النصيحة والإرشاد والتوجيه والتحفيز الذي تقدمه لنا، إلا أننا ما زلنا نحاول الاحتفال بمعلمينا، لذلك يجب على كل منا أن يعطي المعلم قيمته واحترامه وتقديره واستماعه لاقتراحاته، وهذه الاقتراحات لا تمثل إلا لطف الطلاب ونجاحهم، نيابة عني وعن زملائي أود أن أعبر عن خالص امتناني لجميع المعلمين وأسأل الله أن ما قمتم بتعليمنا إياه يصبح هو سبب دخولك الجنة ومقابلة ناخبيك المحبوبين في أعلى الجنة، وختاماً أشكركم جميعاً على كرمكم.

آخر المشاركات

إرسال تعليق

اعلان
اعلان