الرئيسية » علم وعلماء | علماء ومخترعين » بحث عن نجاح مندليف في عالم الكيمياء

بحث عن نجاح مندليف في عالم الكيمياء

بحث عن نجاح مندليف في عالم الكيمياء
بحث عن نجاح مندليف في عالم الكيمياءبحث عن نجاح مندليف في عالم الكيمياء، الحرص على اكتشاف أن الأنماط من حولنا هي الخصائص الأساسية للبشرية، منذ العصور القديمة كانت الألواح التي بناها الإنسان منذ آلاف السنين تتلاءم تماماً مع نقاط معينة في الدورة الشمسية السنوية، ولاحظ العلماء في القرن التاسع عشر أوجه تشابه في بعض الخصائص الكيميائية للعناصر حتى ظهر مندليف وطور علاقة علمية تربط العناصر الكيميائية ببعضها البعض.

نبذة عن حياة العالم مندليف

الاسم الكامل ديمتري إيفانوفيتش مندليف، عالم روسي، ولد في توبولسك في سيبيريا في 27 يناير 1834، وتوفي في سانت بيتر روسيا في 20 يناير 1907، وكان والده أعمى في نفس العام الذي ولد فيه، وتوفي في عام 1847، ولدعم أسرته كانت والدته تدير مصنعا بسيطاً للزجاج، ولكن في عام 1848 تم إحراق المصنع بالكامل، وأخذت والدة مندليف عائلتها إلى سانت بطرسبرغ، هناك التحق مندليف بكلية المعلمين، وسرعان ما توفيت والدته، تخرج مندليف من الأكاديمية عام 1855 وحصل على منصب مدرس في مدرسة متوسطة في سيمفيروبول، لكنه لم يكن هناك وبعد أن مكث لمدة شهرين عاد إلى سانت بطرسبرغ لمواصلة مسيرته التعليمية، في عام 1856 حصل مندليف على درجة الماجستير، وبدعم وتمويل من الحكومة بدأ في إجراء البحوث والبحث في مجال الكيمياء، ذهب إلى الخارج لإكمال دراسته لمدة عامين وانضم جامعة هايدلبرغ، أنشأ مندليف مختبره الخاص في شقته في عام 1860، حضر مندليف مؤتمراً دولياً للكيمياء، وناقش المؤتمر بعض القضايا الكيميائية مثل الصيغ الكيميائية، والرموز الكيميائية، والأوزان الذرية، في هذا الاجتماع تعرف مندليف العديد من الكيميائيين المشهورين في أوروبا وتواصلوا معهم في السنوات التالية، وفي عام 1861 بعد حصوله على درجة أستاذ عاد إلى سانت بطرسبرغ الجامعة، حيث تم تعيينه أستاذاً للتكنولوجيا الكيميائية في جامعة سانت بطرسبرغ واستمر في التدريس حتى عام.

بحث عن نجاح مندليف في عالم الكيمياء

يعد اكتشاف الجدول الدوري أحد أهم إنجازات مندليف في الكيمياء، بدأت قصة اكتشاف الجدول الدوري عندما كان مندليف يعمل في معهد التربية، وشعر بالحاجة إلى كتاب لتعليم الكيمياء غير العضوية، فكتب كتاب "مبادئ الكيمياء" بحثاً عن الصلة بينهما، بدأ اكتشافه للجدول الدوري للعناصر لا يزال اكتشاف مندليف للجدول الدوري قيد الدراسة حتى اليوم.

إنجازات مندليف الأخرى

لا يقتصر نجاح مندليف على مجال الكيمياء فحسب، بل له أيضاً إنجازات في مجال الفيزياء، وكذلك في مجالات أخرى، منها :-
  • أثبت مندليف أن السوائل تتمدد عند تسخينها.
  • حدد درجة غليان المادة.
  • لدى مندليف أيضاً بصمات أصابع في العديد من المجالات الأخرى، بما في ذلك الأرصاد الجوية والتنبؤ بالطقس والصناعات البترولية والكيميائية.
  • كما طرح أبحاثاً في العديد من المجالات، وما زال مرجعاً مقبولاً حتى يومنا هذا.

لماذا استمر الجدول الدوري الذي وضعه مندليف إلى الآن؟

لم يكن العالم مندليف أول من حاول تنظيم العناصر الكيميائية في جداول، ولكن كان هناك أيضاً علماء قبله لأنهم صنفوا العناصر ذات الخصائص المتشابهة، لكن فكرة مندليف كانت جديدة ما لم يسبقه أحد أنه توقع أن عدد العناصر الكيميائية سيزداد في المستقبل، وهو حقاً على حق، يحتوي الجدول الدوري على 63 عنصراً معروفاً للعلماء، واليوم يحتوي الجدول الدوري على 118 عنصراً، حيث يعتقد مندليف أن هذه الزيادة ستحدث في المستقبل عندما اكتشف ووضع الجدول الدوري للعناصر ترك العديد من الفراغات، بما في ذلك الألومنيوم، والذي لم يكن معروفاً في ذلك الوقت، لكن مندليف وضع له مكاناً وتوقع خصائصه بناءً على العناصر القريبة منه.

يأمل بحث مندليف الناجح في الصناعة الكيميائية أن يزودك في نهاية المقالة بمعلومات مفيدة حول هذا العالم وإنجازاته واكتشافاته وأبحاثه، والتي لا يزال من الممكن استخدامها كمرجع للعلماء والباحثين.

آخر المشاركات

إرسال تعليق

اعلان
اعلان